منتدى commerce

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
اليوميةالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الأخلاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى
نقيب تجارى
نقيب تجارى


ذكر عدد الرسائل : 5707
العمر : 24
مكان السكن : مصر
الوظيفة : طالب في كلية دار العلوم
الهواية : كرة القدم
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 04/09/2007

مُساهمةموضوع: الأخلاق   السبت نوفمبر 14, 2009 11:35 am

طبيعة الأخلاق



إما تكون وصفية تنبع من السلوك الواقعي للناس او تكون معيارية ترتكن الى اسس ميتافيزيقية او دينية .



1- أرسطو :- ذهب الى المذهب الواقعي في الاخلاق لان الواقع في نظره أساس كل الموضوعات ويستبعد صدور الاخلاق عن مبادئ ميتافيزيقية لان الخلاق اذاكانت تتعلق بالخير وتهدف اليه إنما تهدف للخير الجزئي الذي يكن تحقيقه وتطبيقه ولا تهدف للخير المطلق الذي لا يمكن تحقيقه في الواقع .

فالخيرالمطلق يدرس في مجالات أخرى غير الاخلاق بينما الخير الجزئي هو موضوع الدراسات الاخلاقية وهدفها .

- ولقد أشار أرسطو الى أهمية العناية الالهية في تأسيس الأخلاق حينما قال :- إذا كان في العالم كله هبة ما تهبها الالهة للانسان فينبغي علينا ان نعتقد ان السعادة تأتينا من لدنهم والانسان ليرحب بهذه العقيدة لانه لا شئ عنده ارفع من ذلك .

- وبالرغم من ذهاب ارسطو الى المذهب الواقعي في الاخلاق لم يترك الجانب المعقول كما قال سانتهيلر على أرسطو < قد تمسك بالواقع اكثر من اللازم >

ولعل عدم ترك ارسطو للجانب المعقول تأثرا من استاذيه افلاطون وسقراط .



2- سقراط :- يرى ان الاعتقاد بخلود النفس يجبر الانسان على تحري الخير في حياته . حيث قال إن الحياة الاخرة تظهر النفس العادلة

وإن ثقة سقراط في العدل الالهي وإيمانه بالاخرة هما قانونه الاخلاقي



3- أفلاطون :- يرى أن الايمان بوجود الله يجعل الانسان يفعل الخير للتقرب اليه وإرضائه .



- وإن ربط الجانب النظري للاخلاق لايتعارض في نظر سقراط وأفلاطون مع الجانب العملي للاخلاق .



4- المفكرون المسلمين :- يرون الأتي :-

- الاخلاق تشترك مع الدين حيث ان الايمان يحدد العمل والاعتقاد ينظم السلوك ولا يصح قيام الانسان بعمل دون ان يسبقه إيمان وإعتقاد

- الاخلاق ليست فعل القبيح او الجميل اوالتمييز بينهما ولكن الاخلاق هي الهيئة التي تستعد بها النفس للامساك او البذل

- استبعد المسلمون فكرة السعادة من الدراسات الاخلاقية لأن السعادة في نظرهم أمر نسبي ومتغير اما القوانين الاخلاقية ضرورية وثابتة .




5- كانط :- يتفق مع المسلمين في ان الاخلاق تقوم على أسس ميتافيزيقية ويستبعد صدور الاخلاق عن الواقع ، ولكن يوجد اختلاف في الموضوعات الميتافيزيقية (الايمانبوجود الله وخلود النفس وحرية الإرادة) بين المسلمين وكانط حيث انها عند المسلمين محل إيمان وتصديق بينما عند كانط مسلمات من أجل الاخلاق فقط .



6- وليم جيمس :- بالرغم من انه يؤمن بالصلة بين الاعتقاد والعمل إلا أنه جعل العمل سابق الاعتقاد وأن الاعتقاد يصبح ضروري عندما يريد الانسان تحقيق الحياة الفاضلة والحياة الدينية الناجحة وهذا يعني ان الاعتقاد يأتي تابع للعمل ليدفع المعتقدين الى المزيد من الخير في السلوك .

أما الفكر الديني يرى ان الاعتقاد سابق العمل وانه لا يصح قيام الانسان بعمل دون ان يسبقه ايمان واعتقاد .



-المصدر المدخل لدراسة علم الاخلاق . د/ عبد الفتاح الفاوي

( ده من المنهج بتاعي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى
نقيب تجارى
نقيب تجارى


ذكر عدد الرسائل : 5707
العمر : 24
مكان السكن : مصر
الوظيفة : طالب في كلية دار العلوم
الهواية : كرة القدم
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 04/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الأخلاق   السبت نوفمبر 14, 2009 12:45 pm

الإلزام الاخلاقي


تعريفه :- هو عملية وراء صدور الخلق عن الانسان بصورة شبه تلقائية من غير فكر ولا روية ويتم الالزام عن عمليتين هما الضغط والالزام الخارجي .



- الالتزام بالاخلاق تلتزم به الانا الفردية كما تلتزم به الأنا الاجتماعية مثال ذلك اننا نرى المجرم بعد فعله جريمته يخفيها عن الناس ولا يستطيع ان يخفيها عن نفسه فهو يعرف انه مجرم والاحترام الذي يوجه اليه إنما يوجه لشخصه السابق .



- الالزام الخلقي يتكون من شعورين :- شعور بالضغط من السلطة العليا يقابله الشعور بالتجاوب مع هذه السلطة ولابد من وجود الضغط والتجاوب معا ، وليتم ذلك يجب ان يشعر الفرد انه هو الذي يفرض هذا الإلزام على نفسه من تلقاء نفسه اي يلتزم بالقانون الاخلاقي باعتباره نابع من ذاته وليس مقيد باتباعها فالالزام الاخلاقي ليس إكراها وإنما هو احترام من الفرد نحو مجتمعه .



مصدر الالزام الخلقي :-

1- الاتجاه الخارجي :- يشمل المذهب الحسي والمذهب الديني .

اما اصحاب المذهب الحسي (دوركايم واتباعه ) :- يرون ان الالزام الخلقي ياتي من مصدر خارجي وهو التجربة او المجتمع او التاريخ او التطور فالتجربة (المواقف الاجتماعية ) لولاها لما استطاع الانسان تمييز الخير عن الشر .

ويرون ان القوانين الاخلاقية التي يفرضها المجتمع تجعلنا نفكر فيما ينبغي ان نفعله ومالا نفعله فنشعر بمثلنا العليا والحاجة لإرضائها وإذا تكاسلنا نشعر بوخز الضمير .



اما اصحاب المذهب الديني يرون ان الدين هو مصدر الازام لانه مصدر التشريع الأخلاقي فالقانون الاخلاقي مرده ما أوحى به الله .

هذا الاتجاه يهمل أثر مايضيفه الانسان الى التجربة في نطاق المعرفة والاخلاق وينسى ان وراء الحياة المادية حياة فكرية وروحية .



2- الاتجاه الداخلي ( المثالي ) :- يشمل المذهب الحدسي والعقلي .

وهذا الاتجاه يرجع الالزام الخلقي لسلطة داخلية وهي الضمير حيث انه فطرة في الانسان تميز بين الخيو الشر ويصاحب الانسان في كل زمان ومكان لذلك هو اقوى من السلطة الخارجية .

يقول دابيرا في نقد هذا المذهب :- ان من أرسطوا وافلاطون وديكارت صور كل واحد منهم المثل الاخلاقي الاعلى على هواه ويجب على من يريد ان يضع قواعد لهداية السلوك ان يكون عالما وليس فيلسوف اخلاق فيتحول من حكيم الى رجل علم .



الالزام الخلقي عند المسلمين :- يرون ان مصد الالزام الخلقي هو :-

العقل لأنه النور الذي يغلفه الهوى والوحي لانه السلطة العلا التي تمنع العقل عن الاهواء ( ولا تتبع الهوى فيضلك ) حيث لا يعرف سعادة النفس وكمالها الا خالقها . ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير ) ( وقالوا لو كنا نسمع او نعقل ماكنا في اصحاب السعير )

ولقد زود الله الانسان ببصيرة الاخلاق ( بل الانسان على نفسه بصيرة . ولو القى معاذيره )

وإن كانت النفس امارة بالسوء فالانسان قادر على ان يحكمها ( واما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى . فإن الجنة هي المأوى )

قال الرسول صلى الله عليه وسلم " إذا أراد الله بعبد خيرا جعل له واعظا في نفسه يأمره وينهاه "



- المنفعة المترتبة على العمل الاخلاقي :- ( ولو ان اهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والارض )

- الجزاءات الاجتماعية :- ( ولكم في القصاص حياة يا أولي الالباب لعلكم تتقون )



- القدوة الحسنة :- ( لقد كان في رسولكم اسوة حسنة)



- ( لا أقسم بيوم القيامة . ولا اقسم بالنفس اللوامة ) هذا يدل على ان الضمير الذي يعتقد الانسان انه هو الذي يصدر عنه اللوم او الرضا انما هو النفس .

وقد يموت هذا الضمير عند كثرة فعل المعاصي والتوبة ثم الرجوع اليها والاستكثار منها ( كلا يل ران على قلوبهم ما كانوا يكسبون )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة القدس
نقيب تجارى
نقيب تجارى


انثى عدد الرسائل : 6137
العمر : 26
مكان السكن : عفوك ربى..
الوظيفة : ماشية على أول الطريق ....
الهواية : أستغفرك ربى وأتوب إليك..
السٌّمعَة : 64
تاريخ التسجيل : 03/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الأخلاق   السبت نوفمبر 14, 2009 9:14 pm

انا والله قولت ده منهج العقيده والاخلاق بتاعنا وبعدين قولت

لا جايز بيتهيالى,, بس كده ده بجد منهجنا ,انت بتفهم الحاجات دى ازاى ؟؟؟؟؟

انا مش فاهماه وفى الامتحان حليت اسئله اعقيده والفت الاخلاق كلها [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وقرات الموضوع ولا زالت مش فاهمه حاجه [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
كانت لى هُنا ذكريات سأشتـاق لـهـا كثيراً و لن أنســاها أبـداً ما حييت..
ما بين كل صفحة وأخرى بصمة لى,, أراها ما بين حزن وسرور,,أو عزاء وفرح ..
أرجــو ألاَّ تذكـــرونى إلا بالـــــخيــــــر ..(عاشــقــة تراب الــقدس)
ولا تنســونى من صــالح دعـــائــكم فأنا فى أشـــد الحــاجة إليـــه..

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى
نقيب تجارى
نقيب تجارى


ذكر عدد الرسائل : 5707
العمر : 24
مكان السكن : مصر
الوظيفة : طالب في كلية دار العلوم
الهواية : كرة القدم
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 04/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الأخلاق   السبت نوفمبر 14, 2009 11:36 pm

القراءة من الكتاب صعبة اوي بس انا بستحمل وباستخدم اسهل الطرق

ولخصت الكلام في الموضوع ده

اللي هو مش فهمتي منه حاجة ( مع اني فاهم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأخلاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى commerce :: ساحات متنوعة :: منوعات-
انتقل الى: